الرئيسية / أخبار أوكرانيا / السفارة المصرية في كييف تحتفل بذكرى ثورة 23 يوليو

السفارة المصرية في كييف تحتفل بذكرى ثورة 23 يوليو

أوكرانيا اليوم / كييف / احتفلت السفارة المصرية فى أوكرانيا بالذكرى الـ67 لثورة 23 يوليو فى أحد الفنادق الكبرى بقلب العاصمة كييف، بحضور د. حسام الدين على، سفير مصر لدى أوكرانيا والملحق العسكرى وأعضاء السفارة بكييف، وبمشاركة موسعة من كبار المسئولين الحكوميين الأوكران والسفراء العرب والأجانب وأعضاء السلك الدبلوماسى.

كما حضر الحفل الشيخ أحمد تميم، مفتى أوكرانيا، ورموز دوائر الثقافة والأعلام والفن والسياحة والتجارة والأعمال، فضلاً عن رئيس الجالية المصرية فى أوكرانيا، على فاروق، وعدد كبير من أبناء الجالية المصرية.

مثل الحكومة الأوكرانية رسمياً فى الحفل السفير إيهور جوفكوا، مدير إدارة السياسة الخارجية والاندماج الأوربى بمكتب رئيس الجمهورية الأوكرانى، وألقى كلمة أكد فيها توقع الجانب الأوكرانى مستقبلاً واعداً لمصر بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى، يتسق مع تاريخها العريق، مشيراً إلى أن مصر أكبر شريك تجارى لبلاده فى الشرق الأوسط وإفريقيا، وإلى وفود قرابة 1.2 مليون سائح أوكرانى لمصر العام الماضى، وذلك مع تنامى التبادل التجارى والتعاون الاقتصادى والصناعى والاستثمارى بين البلدين.

وقرأ ممثل رئاسة الجمهورية الأوكرانية على الحضور جزءاً من رسالة ما لبث أن وقعها فى ذات اليوم الرئيس فولوديمير زيلنسكى، رئيس أوكرانيا الجديد، موجهة لرئيس الجمهورية المصرى الرئيس عبد الفتاح السيسى، للتهنئة بالعيد القومى لمصر، مؤكداً فيها عزمه على تعزيز الروابط الثنائية مع مصر على كل المستويات بما يتسق مع وزن ودور مصر البارز إقليمياً ودولياً.

فى كلمته التى ألقاها للترحيب بالضيوف، أشاد السفير د. حسام الدين على بأهمية ذكرى ثورة يوليو التى تكاتف شعب مصر خلالها مع قواته المسلحة ليسطر سطوراً محورية فى تاريخه، مستعرضاً ما تشهده مصر حالياً من ثورة اقتصادية ونهضة تنموية ومشروعات عملاقة للبنية التحتية ومدن جديدة وشبكات للطرق، ستحقق لمصر التطور والحداثة كدولة عصرية.

كما عرض السفير أن الحرب التى تشنها مصر على الإرهاب تتجاوز قيمتها أهدافها الأمنية لتمثل حرباً للدفاع عن الهوية المصرية التى طالما نبذت التطرف والتشدد، والتى جعلت من مصر أرضا السلام والوسطية والتعايش السلمى عبر تاريخها.

وأشاد السفير بما تم تحقيقه خلال العام الماضى من تقدم فى العلاقات الثنائية المصرية الأوكرانية فى مجالات التجارة والسياحة والتعاون الفنى والصناعى والاستثمار وغيرها.

جدير بالذكر أن وزير الخارجية الأوكرانى قد قام بزيارة رسمية لمصر فى العام الماضى، بدعوة من سامح شكرى، وزير الخارجية المصرى، بينما التقى رئيسا الدولتين على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن فى فبراير الماضى.

نقلا: عن بوابة الأهرام

شاهد أيضاً

مرشح من أصل عربي يخوض الانتخابات البرلمانية الأوكرانية

كتب د. خليل عزيمة مع تزايد أعداد المهاجرين العرب والمسلمين في أوروبا، يتصاعد الجدل حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.