الرئيسية / أخبار أوكرانيا / الدراسة في أوكرانيا : ماهي السنة التحضيرية و ما أهميتها ؟ (فيديو)

الدراسة في أوكرانيا : ماهي السنة التحضيرية و ما أهميتها ؟ (فيديو)

محمد العروقي / كثيرون من الطلبة و أولياء أمورهم عندما يستفسرون عن #الدراسة_ في _أوكرانيا ، يتفاجئون  بمصطلح ” السنة التحضيرية” ، أوسنة اللغة ، و يعيدون حساباتهم خوفا من ضياع سنة دراسية  يعتبرون أنه يمكن تجاوزها.

و قبل ان نخوض بالتفاصيل على القارئ ان يعرف مفهوم السنة التحضيرية :

وهي سنة يتعلم من خلالها الطالب اللغة الروسية أو الأوكرانية مصحوبة بكلمات و جمل لمصطلحات علمية و ثقافية وهندسية لها علاقة بالتخصص الذي يرغب الطالب بدراسته ، أي ان الطالب بعد إجتياز تلك السنة يصبح مؤهلا لدراسة مايرغب به و يتم قبوله بناء على حصوله على شهادة إنهاء السنة التحضيرية.

و لكن و مع ظهور الدراسة باللغة الإنجليزية ( وهي أكذوبة كبرى) و قد نوهت لها في مقال سابق ، أصبح الطالب و ذوويه لا يتقبلون السنة التحضيرية ، و من باب النصح سواء درس الطالب باللغة الإنجليزية او بلغة البلد الروسية او الأوكرانية فانه لابد عليه من دراسة السنة التحضيرية للأسباب التالية:

  • الطالب سيكون في دولة غير ناطقة باللغة الإنجليزية ، لهذا سيواجه مشاكل في الحياة العامة.

  • دراسة الطالب بعد السنة التحضيرية بلغة البلد ستسهل عليه كثيرا من الإختلاط في المجتمع كما ستساعده كثيرا بالدراسة.

  • عندما يصل الطالب للدراسة باللغة الإنجليزية فهو مقيد بالجامعة التي أرسلت له القبول ، عكس دراسة السنة التحضيرية فيستطيع الطالب خلال السنة التحضيرية إختيار اكثر من مدينة و جامعة للدراسة بيها و لا يكون مجبرا على جامعة واحدة ، كما يستطيع الطالب خلال السنة التحضيرية ان يغير تخصصه إن أراد ذلك.

كما ان هناك جزءا آخر من الموضوع و الذي يطرحه كثيرا من الطلاب و أولياء امورهم ، كيف لأبنه الذي سيتخرج باللغة الروسية ان يعمل بعد ذلك في البلاد العربية او دول اخرى وهي غير ناطقة بالروسية ، و بكل سهولة يمكن الإجابة على هذا السؤال أن مئات الالاف منذ زمن الإتحاد السوفياتي السابق قد تخرجوا و درسوا اللغة الروسية من قارات إفريقيا و آسيا و أمريكا اللاتينية ، و الان يعملون و بعضهم من يحتل مواقع رفيعة المستوى في بلدانهم ووظائفهم ، فإن من يمتلك قوة باللغة الإنجليزية فليس عائق عليه أسترجاعها بدورة لعدة شهور بعد التخرج ، و ان هناك بعض التخصصات التي لها مصطلحات دولية و لا تحتاج للغة خاصة مثل الطب .

و بالنهاية عند دراسة اللغة الروسية أو الأوكرانية يكون الطالب قد إكتسب لغة جديدة إضافة للغة الأنجليزية و لغته الأم العربية ، و هناك الكثيرون ممن إستفادوا بالعمل بشهادة اللغة أكثر من العمل بتخصصهم.

شاهد أيضاً

بلغاريا تعتزم العمل من أجل رفع العقوبات الأوروبية عن روسيا

أوكرانيا اليوم / كييف/ قال رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف أن بلاده تعتزم  العمل على …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.